تجاوز إلى المحتوى الرئيسي
x
نائب امير المدينة

سعود بن خالد يكرم 80 متفوقاً ومتميزاً من إخاء المدينة المنورة

رعى صاحب السمو الملكي الأمير/ سعود بن خالد الفيصل، نائب أمير منطقة المدينة المنورة مساء أمس الأربعاء  حفل التميز السنوي الخامس الذي نظمته  المؤسسة الخيرية لرعاية الأيتام " إخاء " بالمدينة المنورة ، وذلك بقاعة المؤتمرات بجامعة طيبة، بحضور رجال الأعمال ووجهاء المدينة المنورة والمهتمين بالشأن الاجتماعي

وبدأ الحفل بآي من الذكر الحكيم ، ثم ألقى أ. صالح بن خليف الدهمشي أمين عام مؤسسة إخاء كلمة نوّه فيها بالدعم اللامحدود الذي تتلقاه مؤسسة إخاء لرعاية الأيتام من قبل الحكومة الرشيدة في ظل قيادة خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبد العزيز ، وولي عهده الأمين صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان بن عبد العزيز، حفظهما الله ،  الذي عزز الدور الاجتماعي والعمل الإنساني لفئات المجتمع، سيما المستفيدين من الجمعيات الخيرية عبر رؤية المملكة 2030 التي دعت إلى تضافر الجهود وتحقيق التكامل بين الجهات الخيرية والقطاعات الأخرى ، ونقل المستفيدين من الرعوية إلى التنموية والمنتجة  لتحقيق تطلعاتهم، وتوفير الحياة الكريمة لهم .

وأضاف " إن الخير متأصل في قادة هذه البلاد وأهلها منذ عهد المؤسس الملك عبد العزيز ( يرحمه الله ) وأبنائه البررة من بعده،  إلى عهدنا الزاهر  عهد خادم الحرمين الملك سلمان بن عبد العزيز ـ حفظه الله ، فهو القلب النابض لكثير من الأعمال الخيرية ، ولا نكاد نجد سبيل خير وبر إلا وكان لخادم الحرمين الشريفين اليد الطولى  فيه ، وله باع طويل في العمل الإنساني.

لافتاً أن  اهتمام خادم الحرمين الشريفين حفظه الله لم يقتصر   على الأعمال الخيرية في المملكة فحسب ، بل تعداه ليشمل بعطفه وإنسانيته وحنوه الأبوي من يحتاج إلى مد يد العون والمساعدة من المسلمين من خارج البلاد ، حيث  اقترن اسمه في  كثير من المشاريع والأعمال الخيرية، وهذه خصوصية حباه الله بها. وقد تجلت  صور رائعة  لإنجازاته وتجسدت على أرض الواقع ،  فما نشهده من انتشار العمل الاجتماعي وازدهاره  لهو خير برهان على اهتمامه حفظه الله لتحقيق التكافل الاجتماعي  والتعاضد بين أفراد المجتمع، وذلك بما  يقدمه من دعم مادي ومعنوي، وتوجيهات سديدة، وتأييد مستمر، وتشجيع ومساندة ومبادرات خيرة..

مبينا أن الرؤية الوطنية 2030 بقيادة عرابها ولي العهد صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان بن عبد العزيز ـ حفظه الله، أكّدت على الاهتمام بالجانب الخيري، وتقديم كافة أوجه الدعم للمستفيدين من الجهات الخيرية ، وتوفير الحياة الكريمة لهم، وتأهيليهم وإلحاقهم بسوق العمل ، ونقلهم من الرعوية إلى التنموية والمنتجة.. وتحقيق التكامل بين مختلف الجهات لدعم المستفيدين .  

وتابع الدهمشي "إن المؤسسة الخيرية لرعاية الأيتام " إخاء" أخذت على عاتقها خدمة هذه الفئة العزيزة من الأيتام، وخطت في ذلك خطوات ملموسة كانت محل التقدير والإشادة بفضل الله، وباتت ترعى ما يربو على 3500يتيم ويتيمة تقدم لهم مختلف أوجه الرعاية المادية والمعنوية والإرشادية والتربوية والتعليمية والتأهيلية وتسعى لتمكينهم وتحسين جودة حياتهم . واحتفالنا في هذا المساء  بالمتفوقين والمتميزين  هو إحدى ثمار هذه الجهود المباركة . واليوم ولله الحمد والمنة نفخر في إخاء بمخرجات التمكين من الأبناء والبنات  فهناك 48 مبتعثا منهم 4 مبتعثين من إخاء المدينة و 150 طالبا وطالبة في التعليم العام منهم 23 من إخاء المدينة ، إضافة إلى 350  طالبا وطالبة في التعليم الجامعي ومرحلة الدبلوم منهم 55 من إخاء المدينة ، كما أن هناك أكثر من 500 ابن وابنة التحقوا بالوظائف في مختلف القطعات ومنهم رواد أعمال يساهمون في التنمية المستدامة، كما قامت إخاء بتمليك 313 أسرة بيوت سكنية  منهم 35 أسرة من إخاء المدينة لينطلقوا في أداء رسالتهم وخدمة مجتمعهم .

وفي ختام كلمته أعرب الدهمشي  فيها عن شكره وتقديره لسمو راعي الحفل على رعايته وتشريفه  حفل التميز السنوي الخامس  بمؤسسة إخاء ـ فرع المدينة المنورة، وهذه اللفتة الكريمة التي  تأتي امتدادا لحرص سموه المعهود على دفع عجلة العمل الاجتماعي والإنساني في المملكة، والسعي الدؤوب من قبل صاحب السمو الملكي الأمير فيصل بن سلمان أمير منطقة المدينة المنورة إلى تحقيق تطلعات القيادة الرشيدة بما يتوافق مع الرؤية الوطنية الطموحة للمملكة 2030 ، واهتمام سموه بتلمس احتياجات فئات المجتمع، خصوصا ما يتعلق منها بالأيتام، واحتضانهم وتقديم الدعم لهم ، ومساندتهم ليكونوا أعضاء منتجين في مجتمعهم، وتشجيعهم للإسهام في النهضة التنموية التي تشهدها المملكة بكافة المجالات . والشكر موصول لمعالي وزير العمل والتنمية الاجتماعية المهندس أحمد الراجحي، الذي يولي فئة الأيتام أهمية كبيرة لتقديم كافة الاحتياجات الممكنة لدعمهم وتأهيلهم وتدريبهم ليصبحوا فاعلين لخدمة دينهم ووطنهم. كما أشكر الحضور الكريم لتشريفهم  حفلنا ، ولكل من ساهم ودعم حفل التميز السنوي الخامس في المدينة المنورة.

تلا ذلك عرض مرئي  لأبرز النجاحات التي تحققت لأبناء المؤسسة في فرعها بالمدينة المنورة خلال العام الهجري الجاري, والبرامج والنشاطات التي تنفّذها وزارة العمل والتنمية الاجتماعية من خلال مؤسسة ” إخاء ”،

وتوالت فقرات الحفل حيث ألقيت قصيدة شعرية في حب الوطن  ثم أوبريت "بصمة وأثر" يحاكي الدور الاجتماعي والإنساني في المملكة وأثره على الأجيال القادمة.

وفي ختام الحفل تم تسليم الوحدات السكنية ، وتكريم  ٦٦ متفوقا ممن حصلوا على درجات التفوق العلمي لمختلف المراحل الدراسية ومراحل التعليم الجامعي . إضافة إلى تكريم ١٤ متميزاً ، ممن أثبتوا جدارتهم في سوق العمل ،  وكذلك  تكريم الشركاء الإستراتيجيين لمؤسسة "إخاء" والداعمين لها من الجهات الحكومية والقطاع الخاص.....

0 Items المجموع: 0ريال